أيمن غالب عبد الوهاب محــــــمد
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الأسد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كرستيانو رونالدو

avatar

عدد الرسائل : 81
تاريخ التسجيل : 04/06/2007

مُساهمةموضوع: الأسد   الجمعة سبتمبر 07, 2007 10:55 pm







هو عالم غريب ... الكبير يأكل الصغير .. ولا مكان فيه للضعيف .... !

ها هو أسد طرد من بيت الدببة من أقصى الشمال بحثا عن عرين له ... وما إن وجد ارض الأرنب إلا واستقر بها وعاش فيها وكل يوم يمر يزيد معه محيط الأرض ... وعاش الأسد ملكا في أرضه الجديدة .

شعر جميع الحيوانات المجاور أرضها لأرض الأسد بالخوف .... الفيل .... الكلب .... الضبع ... الفهد ... النعامة .... الزرافة ... الغزالة .... القرد ... الثعبان ... وغيرها وغيرها .

فاجتمعوا جميعا وقالوا نحن عددنا 48 ونستطيع إن نهزم الأسد ونطرده من بيت الأرنب .

إلا إن الأسد بقوته وضعف من حوله استطاع إن يلحق بهم شر هزيمة .

فعادت الحيوانات مرة أخرى عندما أصبح عددها 67 وأردوا طرد الأسد من بيت الأرنب ... إلا إن الأسد استطاع إن يلحق بهم هزيمة أخرى . الأمر الذي زاد من غرور الأسد وزعم بأنه قوة لا تقهر

فاجتمع الفيل مع بعض الحيوانات المقربة منه وقال لهم لقد أصبح عددنا 73 ولا بد من ضرب الأسد وطرده من بيت الأرنب بكل ما أوتينا من قوة ....



وبالفعل استطاع الفيل بمعاونة الحيوانات على ضرب الأسد وإلحاق العار به وتركوه يواجه ألامه وجراحه ... إلا أنهم لم يستطيعوا طرده من بيت الأرنب .

واكتفى الفيل بنشوة النصر على الأسد وخاب أمل باقي الحيوانات لكونهم لا يستطيعوا مواجهة الأسد مرة أخرى بدون الفيل .

أما الأسد فقد استعاد قواه ولملم جراحه واخذ يجرى ويلهو في ارض الأرنب غير مبالي باى حيوان حوله .



واكتفى كل حيوان يعيش في أرضه المجاورة لأرض الأسد إن يرسل الطعام للأرنب...فياتى القرد ليعطى جوزة هند للأرنب ويقول له اضرب الأسد بها .... ويأتي الكلب بعظمه يعطيها للأرنب ويقول له دافع عن نفسك بها ... وتجلس الغزالة تعيسة تحت ظل شجرة تبكى على حال الأرنب ... اما النعامه فقد اكتفت بدفن رأسها فى الرمال ....

ويبدو إن الحيوانات اكتفت بإعطاء الأرنب الطعام والمؤن خوفا من أن يقوم الأسد بالتعدي على أرضها أيضا كما تعدى على ارض الأرنب .

ولكن !! لا بد للحيوانات إن تعلم جيدا إن هذا الأسد لن يكفيه الأرنب وسياتى اليوم الذي يقوم فيه الأسد بالتهام الأرنب .... والأرنب لن يشبع الأسد ... وإذا جاع الأسد أو عطش سيستولى على أراضى باقي الحيوانات للعيش بجانب أنهارها وليلتهم باقي الحيوانات كما التهم الأرنب .
وهذه تذكرة للحيوانات عسى أن تستيقظ من غفوتها .
كتبها الاستاذ / عصام البغدادى (المحامى المصرى )






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الأسد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مرحـــــــباً بيـــــكم وحبــــــــابـــــكم عشـــــــــرة :: القسم العام :: المنتدى العام-
انتقل الى: